العلاجات
أخر الأخبار

علاج سلس البول(incontinence) عند الرجال

أسباب سلس البول عند الرجال

يعاني بعض الرجال من  صعوبة التحكم في البول و تدفقه اللاإرادي وذلك بسبب  فقدان السيطرة على المثانة وهذا ما يعرف باسم سلس البول ،incontinence ، حيث انتشرت

هذه الظاهرة بين الأشخاص البالغين لزيادة نسبة المسنين وعددهم من إجمالي السكان،

كما يعاني الأشخاص الذين لديهم هذه الظاهرة من القلق المستمر والشعور بالذنب والخجل لأن مشكلة السلس البولي تتعدى مشكلة النظافة الشخصية فهي تؤثر على كل 

جوانب الحياة  مثل الأداء في البيت والعمل، والنشاط الجسمي والأداء الجنسي والوضع الصحي.

ماهو سلس البول ؟

 هو عدم القدرة على التحكم بالمثانة وفقدان السيطرة عليها مما يسبب خروج البول بشكل لا إرادي إما عند العطاس أو السعال أو ممارسة أي مجهود كالتمارين الرياضية

وفي الحالات المتأخرة تفقد المثانة قدرتها على التحكم والوصول إلى المرحاض في الوقت المناسب .

ماهي  أسباب وعوامل  السلس البولي ؟

يوجد العديد من العوامل المسببة لعدم التحكم في البول  لدى الرجال ومن أهم هذه الأسباب :

1-التقدم في العمر :

مع التقدم في العمر يفقد الإنسان قوة وتناغم عضلات جسده ومنها عضلات

  المثانة المسؤولة عن التحكم بالبول مما يؤدي إلى فقدان قدرتها على التحكم بالبول .

2-مشاكل في البروستاتا : 

من أهم أسباب عدم قدرة الرجال على التحكم بالبول، مرض التهاب البروستاتا وتضخمها حيث يزيد حجم البروستاتا  عن حجمها الطبيعي وهذا يسبب إغلاق مجرى البول

وبالتالي ستواجه  المثانة صعوبة في التخلص من البول وستبذل جهداً كبيراً مما يسبب ضعف في عضلات جدرانها، وعادة علاج سرطان البروستاتا

  يسبب تلف الأعصاب التي تتحكم بالمثانة ويفقدها القدرة على التحكم بالبول، مثل العلاج الإشعاعي والجراحة لإزالة البروستاتا .

3-أمراض الجهاز العصبي :

مهمة الجهاز العصبي إرسال واستقبال الإشارات المسؤولة عن عمل المثانة و أي تلف يصيب أعصاب الجسم قد يؤدي  إلى فقدان القدرة على التحكم بالبول .

و من الأمراض التي تسبب عدم التحكم بالبول :السكري ، والسكتة الدماغية،ومرض باركنسون، والإصابة المتعدد، وفرط نشاط المثانة .

4-الجراحة :

قد تسبب بعض  الجراحات تلف الأعصاب في المسالك البولية ومن هذه الجراحات جراحة الأمعاء الغليظة وجراحة البروستاتا وجراحة أسفل العمود الفقري .

5-التهاب المسالك البولية :

يؤدي التهاب المسالك البولية الناتجة عن العدوى البكتيرية إلى  تهيج المثانة مما يساهم في حدوث السلس البولي .

6-داء السكري :

يعاني الأشخاص المصابون بداء السكري غير المتحكم به على مدى سنوات طويلة بتلف الأعصاب وهذا يضعف القدرة على التحكم بالبول .

7-الإمساك :

تتشارك المثانة مع المستقيم بالعديد من الأعصاب، لذلك يسبب البراز الصلب والإمساك فرط نشاط الأعصاب مما يزيد من  معدل التبول .

8- المشروبات والأدوية المحفزة المثانة :

تسبب بعض الأدوية والمشروبات سلس بول،incontinence، مؤقت نذكر منها الكحول ومشروبات الغازية ومشروبات الكافيين والشوكولا و المحليات الصناعية،  وأدوية ضغط الدم والقلب، والجرعات الكبيرة من فيتامين C،  ومرخيات العضلات والمهدئات .

 

كما يوجد أسباب أخرى منها السمنة المفرطة ، والسعال المزمن ،  والتدخين وكذلك تلوث المجاري البولية .

ما هي أنواع سلس البول ؟

1-سلس البول الإجهادي :

نتيجة الإجهاد  والتعب يخرج البول بطريقة غير مقصودة ناتجة عن انقباض عضلات المثانة مما يسبب إحراج كبير للشخص  وعدم الرغبة في التواجد بين الناس والعزلة الاجتماعية. 

2-سلس البول الإلحاحي :

يحدث نتيجة الإصابة بفرط نشاط المثانة حيث تشتد عضلة المثانة مما تسبب خروج البول بشكل لا إرادي وخاصة

قبل أن يصل الشخص إلى الحمام فيكون الفارق بين تسريب البول والدخول إلى الحمام ثوان قليلة .

3-سلس البول المختلط :

سمي بهذا الاسم لأنه يجمع بين سلس البول الإلحاحي وسلس المختلط

كما أنه من الأنواع الأقل شيوعا ويحدث أثناء  السعال

أو العطاس بكميات كبيرة .

4-سلس البول الفيضي :

يحدث نتيجة عدم قدرة الإنسان على إفراغ مثانته بشكل كامل وهذا بسبب امتلائها وزيادة حجمها بشكل غير طبيعي مما يؤدي إلى فقدان القدرة على التحكم بالمثانة

وقد ينتاب الإنسان  الشعور بامتلاء مثانته وعند محاولة إفراغ البول لا يخرج منه سوى قطرات صغيرة نتيجة المحاولات المتعددة .

5-سلس البول الكامل :

وهو عبارة عن تفريغ  المثانة من البول بشكل  لا إرادي ومتواصل وشديد حتى أثناء فترة النوم ، وقد يتسرب كميات قليلة بين الفترة والأخرى .

ماهي طرق الوقاية من سلس البول ؟

ليس هناك علاج وقائي لمرض سلس البول لكن يوجد بعض الإجراءات والعادات تخفف من الإصابة :

-المحافظة على الصحة الجسدية عن طريق ممارسة الرياضة  التي تساعد على التحكم بعضلات المثانة والحوض  .

-شرب كميات كافية من الماء والسوائل  وعدم شربها بشكل مبالغ فيه وخاصة عند الخروج .

-تناول الطعام الصحي المتوازن الغني بالألياف  ليقلل من الضغط على المثانة ويسهل عملية التبول .

-عدم حبس البول من المثانة وتفريغها بانتظام .

-تجنب تناول الأطعمة التي تحفز من  إدرار البول  مثل الحمضيات وكذلك التقليل من المشروبات التي تحتوي على كافيين .

تشخيص سلس البول :

من المهم الذهاب للطبيب المختص لتحديد نوع السلس البولي لدى المريض، عن طريق معرفة الأعراض التي يعاني منها، بعد إجراء الفحص البدني ومعرفة التاريخ التفصيلي  يطلب الطبيب  منك بعض الأمور مثل :

تحليل البول : يتم أخذ عينة من بول المريض للكشف عن وجود دم في البول أو عدوى جرثومية أو أمراض أخرى .

تسجيل أحوال المثانة في مذكرة: يطلب  الطبيب من المريض  تسجيل عدد مرات  حدوث سلس البول بيده وكمية السوائل التي يشربها وأوقات التبول على مدار عدة أيام .

قياس معدل البول الباقية بعد الفراغ : يطلب الطبيب من المريض التبول في حاوية خاصة لقياس كمية البول التي خرج منه ثم يقيس كمية البول المتبقي في المثانة عن طريق التصوير بالموجات فوق الصوتية

أو عن طريق القسطرة فإذا وجد كمية كبيرة من البول في المثانة، فهذا يدل على وجود مشكلة في أعصاب المثانة  أو وجود انسداد في مسالك البولية 

ماهو علاج سلس البول عند الرجال ؟

سلس البول هو اضطراب يصيب الأشخاص من جميع الفئات العمرية وليس المسنين فقط .

ويختلف طرق العلاج من شخص لآخر لذلك يجب زيارة الطبيب المختص بالمسالك البولية

من أجل أن يحدد العلاج المناسب ومن أهم الطرق المتبعة في علاج سلس البول :

1-العلاج بالأدوية :

هناك خيارات دوائية متعددة تستخدم لعلاج سلس البولي منها ينجح بعلاج حالات معينة ومنها لا ينجح في علاج حالات أخرى، ولكن يعد العلاج بمضادات الكولين من العلاجات الفعالة للسيطرة على مرض السلس البولي وخاصة سلس البول الإلحاحي .

2-زرع محفزات العصب :

تزرع لتنظيم ضربات القلب لكي تسيطر وتتحكم بالمثانة .

3-العلاج باستخدام الأجهزة الطبية :

تستخدم هذه الأجهزة لعلاج سلس البول التوتري .

4-العلاج بالجراحة :

عند فشل الطرق الأخرى يلجأ الطبيب إلى الجراحة لدعم المثانة البولية  أو دعم الأنبوب الذي يقوم بنقل البول إلى المثانة .

5-التمارين الرياضية :

من الطرق الناجحة في معالجة سلس البول ممارسة التمارين الرياضية الخاصة بتقوية المثانة،  ومن أهم هذه التمارين تمرين كيجل  مهمته تقليل مشكلة سلس البول عن طريق تقوية عضلات الحوض التي تمنع تسرب البول .

 

و في نهاية مقالنا أتمنى أن يكون  قد نال إعجابكم وأن يكون مفيدا وشاملاً لكل المعلومات التي ترغبون في معرفتها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى