البروستاتالصحة

المدة التي يحتاجها المريض للشفاء من التهاب غدة البروستاتا

ما هي المدة التي يحتاجها المريض للشفاء من غدة البروستاتا ؟

يحتاج الأفراد الذين يعانون من التهاب غدة البروستاتا إلى معرفة  ما هي الطرق المستخدمة لعلاج التهاب الغدة وماهي مدة الشفاء منها في هذا المقال سوف نتطرق إلى ذكر مدة التي يحتاجها المريض للشفاء من التهاب غدة البروستاتا وما هي أسباب المرض وطرق علاجه .

المدة التي يحتاجها المريض للشفاء من التهاب غدة البروستاتا
المدة التي يحتاجها المريض للشفاء من التهاب غدة البروستاتا

ما هي المدة التي يحتاجها المريض للشفاء من التهاب غدة البروستاتا ؟

 

هناك عدة عوامل يتم الاعتماد عليها لمعرفة مدة الشفاء من هذا الالتهاب منها السبب الأساسي للالتهاب و حدة الأعراض التي يسببها المرض. كذلك التزام المريض  بتعليمات الطبيب للتحدث عن هذا الموضوع بشكل مفصل نذكر ما يلي: 

يقوم الطبيب عند معالجة  التهاب البروستات الناتج  عن سبب جرثومي  بإعطاء المريض بعض السوائل لكي يساعد المريض التخلص من البكتيريا. 

يجب على المريض الابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على كحول أو كافيين، وكذلك جميع الأطعمة التي تحتوي على أحماض. 

ينصح الطبيب بالعلاج عن طريق تناول المضاد الحيوي  لمدة تتراوح بين شهر ونصف أو شهرين. 

يلجأ المريض  إلى الإقامة بالمشفى عند تعرضه  للإصابة بعدوى شديدة حتى تتحسن حالته، ولكي يتلقى  العناية الخاصة بحالته سواء كان تناول السوائل  أو المضادات الحيوية من خلال الوريد.

تستغرق مدة شفاء المريض المصاب بالتهاب غدة البروستاتا المزمن الناتج عن الجراثيم مدة  تتراوح حوالي من 5- 6 أشهر لكي لا يحدث تكرار للجراثيم مرة أخرى.

كما يعمد الطبيب إلى إضافة حاصرات ألفا  إلى العلاج تخفف من حدة الأعراض ولكي تساعد مثانة الفرد على الاسترخاء  بشكل كبير. عند وجود التهاب شديد  يمكن أن يضطر الطبيب إلى إجراء جراحة للمريض.

خاصة عند وجود انسداد بالمثانة أو بعض المناطق الأخرى ويتم إجراء هذه الجراحة لتحسين  تدفق البول.

اقرأ أيضاً: أعراض سرطان البروستات

ما هي العوامل الكامنة وراء التهاب غدة البروستات؟

يوجد  العديد من العوامل المسببة بشكل مباشر  في حدوث التهابات بالمثانة نذكر منها  ما يلي:

  •  الشخص الذي يعاني من الإصابة  بعدوى في منطقة المسالك البولية. 
  • قيام الشخص  بوضع قسطرة بولية.
  •  يصاب الشخص بالتهاب الغدة نتيجة  أخذ خزعة من منطقة البروستاتا. 
  • يحدث الالتهاب  نتيجة الأمراض المنقولة جنسيًا.
  •  تنتج عند الإصابة بمرض نقص المناعة البشري أو داء الإيدز. 
  • تنتج  عن ممارسة الجنس الشرجي. 
  • وجود مشاكل في المسالك البولية .
  •  تحدث  نتيجة إصابة حوض الفرد.
  • عند تعرض الشخص  للالتهاب في البروستات من قبل . 
  • الأشخاص  الذين يعانون من أمراض مزمنة في منطقة البطن والتي تسبب آلام حادة يكونوا أكثر عرضة للإصابة بها مثل  القولون العصبي. 
  • إن الرجال الذين تتراوح  أعمارهم بين 50 و59 سنة هم أكثر عرضة  للإصابة بها بثلاث مرات من الرجال الذين تتراوح أعمارهم عن 20 وال 39 سنة.
  •  تعتبر الإصابة بالبكتيريا من أهم أسباب التهاب البروستاتا المزمن. 
  •  إصابة الجسم بضعف المناعة  يجعله أكثر عرضة للإصابة بالتهاب في البروستات . 
  •  الإكثار من تناول الكحوليات من أهم مسببات  احتقان  البروستاتا. 
  •  يسبب  ورم البروستاتا الحميد  في احتقان البروستاتا .
  • يعد السرطان الذي يصيب البروستاتا من المسببات أيضاً.
  •   الإمساك الدائم .
  • يؤدي  الاحتباس البولي  إلى التهابات بالبروستاتا. 
  • كذلك تعد ممارسة الفرد للاستمناء وكذلك  الإفراط في الجماع من أسباب التهاب أعراض احتقان البروستاتا.

ما هي أعراض التي تظهر عند الإصابة احتقان البروستات؟

بعد ذكر  مدة الشفاء من التهاب البروستاتا سوف يتم الإطلاع  على أهم الأعراض التي ترافق التهاب البروستاتا وهي الآتي :

  • شعور الفرد بالحاجة إلى التبول بشكل مستمر. 
  • وجود صعوبة أثناء التبول. 
  • كذلك الحاجة  للضغط الزائد خلال تبوله.
  •  لا يتم  إنهاء تبول المريض  بشكل كلي. 
  •  شعور المريض بآلام حادة في الخصيتين وخاصة أثناء الجماع والقذف. 
  • كما هناك الشعور بألم في أسفل ظهر المريض وخاصة عند الجماع.  ملاحظة وجود دم في مني المريض وكذلك بوله.

كيف يتم تشخيص التهاب غدة البروستاتا؟

 يتم تشخيص البروستات عن طريق العديد من الطرق نذكر منها ما يلي: 

  • يستخدم  الطبيب لتشخيص البروستات بواسطة  طريقة الفحص السريري وهي تتم عن طريق وضع الإصبع بمنطقة المستقيم.
  • كما  يتم اللجوء إلى عمل  فحوصات شاملة لكل من  السائل المنوي والبول.
  •  إجراء تحليل الدم حتى يتأكد الطبيب من عدم وجود  أي عدوى فيروسية.
  •  إجراء زرعة في المختبر لكي يتعرف الطبيب على نوعية الفيروس الذي أصيب به الفرد ولكي يتمكن من تحديد  المضاد الحيوي المناسب لحالته.

ما هي أنواع التهاب غدة البروستاتا ؟

هناك العديد من  الأنوع للالتهاب البروستات سوف نقوم بتوضيحها فيما يلي: 

التهاب غدة البروستاتا الحاد :

ينتج التهاب البروستات الحاد بسبب الإصابة بالجراثيم 

وهو أقل الأنواع انتشاراً حيث تصل مدة الشفاء منه إلى فترة بسيطة كما أن  علاجه بسيط وتشخيصه أيضًا ولا يترك أي ضرر إلا في حالة تركه من غير علاج. 

التهاب غدة البروستاتا المزمن الناتج عن الجراثيم :

يعد التهاب البروستاتا المزمن الذي تسببه  الجراثيم من الأنواع الخطيرة  لأنه يتطور بشكل بطئ خلال عدة سنوات دون الشعور به.

كما أن الأعراض الخاصة به  أقل حدة من غيره ، حيث يبدأ بالظهور في  منتصف العمر ويسبب  التهاب بالمسالك البولية وهو متكرر. 

التهاب في البروستاتا المزمن:

   يدعى التهاب البروستاتا المزمن بمتلازمة آلام الحوض المزمنة حيث يعاني المريض من  وجود آلام في الفخذ والحوض كما أنه  يصيب الرجال من كافة أعمارهم. 

التهاب البروستاتا الالتهابي:

يعد التهاب البروستاتا الالتهابي من الأمراض التي يتم اكتشافها بالصدفة فهو لا يسبب أي أعراض بالمطلق  على الرغم من إصابة  البروستاتا بحالة التهابية شديدة .

ما هي طرق علاج التهاب البروستاتا المزمن؟

 يوجد عدة طرق ليتم علاج التهاب البروستاتا المزمن  سوف يتم توضيحها لكم  :

 العلاج بالمضاد الحيوي :

يستخدم  المضاد الحيوي  لعلاج المجموعة I،II و-NIH  III/A.  على عكس  نوعي NIH III/B  حيث لا يحبذ  الأطباء  علاجهما  بالمضاد الحيوي لأنه لا يأتي معهما بنتائج  فعالة، فلقد أثبتت الأبحاث  أن علاج تلك الأنواع يتم  من خلال المضاد الحيوي الذي يواجه الجراثيم  غير مألوفة Uncommon organisms. لذلك يجب تناول المضاد الحيوي لأسبوعين أما في حالة  وجود  نوع من الجراثيم الغير مألوفة فهنا يجب استمراره على العلاج لمدة لا تقل عن أسبوعين أو شهر غير الأسبوعين الأولين. 

كما لا يحبذ الأطباء تناول المضاد الحيوي لفترات طويلة  دون الحاجة إليه لكي  لا تتمحور الجراثيم وتعمل على  تكوين سلالات جديدة تقاوم المضاد الحيوي.

 

 العلاج بمحاصرات المستقبلات ألفا (alpha – blocker) 

 تشير بعض الأبحاث  إلى عدم  نجاح علاج الالتهابات الموجودة في البروستاتا عن طريق استخدام حاصرات  ألفا. ولكن يوجد هناك بعض  التقارير الطبية التي تثبت إلى مدى أهمية اللجوء للعلاج بهذه الطريقة. 

حيث تم  استخدام هذا النوع في علاج العديد من الأنواع  مثل NIH IIIA / IIIB  ولقد  أثبت نجاحه في علاج تلك الأنواع، وبالرغم من نتائجه المرضية.  إلا أنه لم يتم حتى الآن تعميم العلاج على جميع المرضى أو المصابين بانسداد.

إن مدة الشفاء من التهاب البروستاتا عند استخدام العلاج بحاصرات ألفا تتراوح بين 3 إلى 6 شهور لجميع الأشخاص ، أما إذا كان  عند إصابة المريض بانسداد فهو يحتاج إلى مدة أطول لكي يتم العلاج . 

قد يعجبك: هل يعود الانتصاب بعد استئصال البروستاتا

العلاج الفيزيائي (physiotherapy):

يقوم الطبيب باستخدام العلاج الفيزيائي في أثناء العلاج بالمضاد الحيوي والأدوية المضادة للالتهاب مثل الموجات المكروبة، و biofeedback والتدفئة.

وطريقة تدليك قاعدة منطقة الحوض وكذلك تحسين تدفق الدم والعمل على تدليك البروستاتا، و استخدام الوخز بالإبر. 

يعد هذا العلاج  ناجح نسبيًا لأنه قائم على بعض النظريات التي تقوم بتفسير الفيزيولوجيا المرضية  كما أنه يعمل على خلق طرق تساهم في التخفيف من حدة الأعراض والألم.

زر الذهاب إلى الأعلى