العلاجات
أخر الأخبار

طرق علاج ضعف الانتصاب النفسي عند الرجال

أسباب ضعف الانتصاب النفسي عند الرجال

تعد المشاكل والاضطرابات النفسية من العوامل المهمة التي تؤثر على الحياة اليومية والأنشطة الروتينية. وتسبب أضرار كثيرة عند الرجال حيث تؤدي إلى  تراجع الأداء الجنسي وحدوث ضعف الانتصاب النفسي .

وقد أثبتت الدراسات أن ربع الرجال المصابين بضعف الانتصاب لديهم اضطرابات تتمثل في القلق والتوتر والاكتئاب مع مرور الوقت، وباستمرار  الضغوطات النفسية على الفرد  يرتفع هرمون الكورتيزول بشكل دائم في الدم، مما يسبب  تقليل التستوستيرون والإصابة الدائمة بضعف الانتصاب، وهذا يجعل الفرد يبحث عن علاج لمشكلة ضعف الانتصاب النفسي  لديه والذي سوف نتحدث عنه في مقالنا هذا .

لماذا تؤثر الاضطرابات النفسية إلى ضعف في الانتصاب عند الرجال ؟

طرق علاج ضعف الانتصاب النفسي عند الرجال
طرق علاج ضعف الانتصاب النفسي عند الرجال

يعمل الاكتئاب والقلق على تعطيل وصول إشارات الدماغ إلى القضيب، حيث يمنعان تدفق الدم إلى القضيب. بسبب زيادة إفراز هرمون الكورتيزول.

وهذا يسبب صعوبة تحقيق الانتصاب. بينما تعمل الضغوط الصحية للجسم  على تحفيز إطلاق هرمون التستوستيرون الذي يزيد الرغبة الجنسية ويساعد  في ارتخاء العضلات وزيادة تدفق الدم للأوعية الدموية وتحقيق عملية الانتصاب.

ما أنواع الانتصاب و ما أسباب ضعف الانتصاب النفسي ؟

يوجد هناك ثلاثة أنواع من الانتصاب وهي: 

  • الانتصاب النفسي : يرتبط بالمحفزات العقلية أو البصرية .
  •  الانتصاب الليلي :يحدث في أثناء النوم.
  • كذلك الانتصاب الانعكاسي :يحدث نتيجة التحفيز الجسدي.

كما تحدث هذه الأنواع ضمن أنظمة وعمليات جسمية،تتضمن  الجهاز العصبي، والأوعية الدموية، والعضلات، والهرمونات، والعواطف وعند حدوث أي اضطراب في هذه الأنظمة والعمليات ينتج ضعف الانتصاب.

شاهد أيضاً: هل يعود الانتصاب بعد استئصال البروستاتا

كذلك تؤثر الاضطرابات النفسية  على الصحة العقلية في وصول إشارات الدماغ من إلى الجسم. مما يسبب تأثر استجابة الجسم لهذه الإشارات، وكذلك الأمر بالنسبة للانتصاب يحدث الشيء نفسه، حيث يتأثر الجسم ويسبب في تقليل  تدفق الدم للقضيب مما يمنع حدوث الانتصاب.

يعتبر الإجهاد الشخصي والمهني من  الأسباب الرئيسية التي تسبب الضعف الجنسي في الرجال خاصة في منتصف العمر والتي يجب الأخذ بها في علاج ضعف الانتصاب.

هناك أحداث حياة كثيرة  تسبب الضغوط والقلق  تؤدي لضعف الانتصاب النفسي و نذكر منها:

  • يسبب فقدان الشريك والوحدة ضغوطاً نفسية.
  • يؤدي وجود مشاكل في العمل إلى التوتر.
  • كذلك الخوف والقلق  من الوصول للشيخوخة.
  • حدوث تغييرات في الصحة الجسدية .
  • وجود الأعباء المالية.
  • كما تسبب مشاهدة الرجال لمقاطع الفيديو الإباحية من إصابتهم بالضعف الجنسي وضعف الانتصاب.

ماهو علاج ضعف الانتصاب النفسي؟

 يعالج  ضعف الانتصاب النفسي بعدة طرق نذكر منها  ما يأتي:

يتم علاج ضعف الانتصاب النفسي بالعلاج النفسي:

يساعد العلاج النفسي في التخلص من القلق والتوتر الذي يؤدي إلى الضعف الجنسي، كما تضم طرق العلاج النفسي التي  تفيد في علاج ضعف الانتصاب النفسي ما يلي :

1. الاستشارة:

تساهم  استشارة الطبيب النفسي في تحديد عوامل التوتر والقلق الأساسية، مما يسبب  تسهيل علاجها والتحكم فيها.

2.  العلاج النفسي الديناميكي:( Psychodynamic Therapy):

 يظهر هذا العلاج السبب الجذري لضعف الانتصاب بواسطة إظهار محتوى اللاوعي لنفسية المريض.

3. العلاج الجنسي:

  يهدف العلاج الجنسي إلى تقليل عامل التوتر عن طريق تحقيق حياة جنسية أكثر أمان، حيث يركز العلاج الجنسي على تحقيق المتعة، بدلاً من الاستثارة والنشاط الجنسي.

4.علاج القلق الجنسي: 

يساعد علاج قلق  الجنسي في تقليل الاضطرابات والمخاوف النفسية التي يعاني منها الشخص، حيث يقوم الطبيب بإيجاد حلول للمشاكل العاطفية من خلال مساعدة المريض على الاسترخاء والتخلص من التوتر وإعادة تنشيط الخيال.

5.العلاجات البديلة: 

تعمل العلاجات البديلة في المساعدة على  التخلص من التوتر والقلق، كذلك يضم  خيارات العلاج البديل الذي يستخدم في  علاج ضعف الانتصاب  ما يلي :

  • الخضوع المريض  لعلاج الوخز بالإبر.
  • ممارسة رياضة  التأمل.
  • كذلك ممارسة رياضة  اليوجا.
  • تعلم تقنيات الاسترخاء.

 كيفية علاج ضعف الانتصاب النفسي عن طريق تغيير نمط الحياة؟

هناك  العديد من الإجراءات التي تساعد  في تجاوز حاجز الخوف والقلق، خاصة عند تعلق القلق بالأداء الجنسي وهذا يساعد في علاج ضعف الانتصاب النفسي، ومن أهم الإجراءات والتغيرات التي تساهم في العلاج  ما يلي:

  • يجب تحديد عوامل الضغط والقلق والتي قد تكون أسباب بسيطة مثل التخطيط لمشروع أو الإنشغال في عمل جديد.
  • العمل على تحويل التفكير في السبب المؤدي إلى ضعف الانتصاب عوضاً عن  التفكير في ضعف الانتصاب وضعف الأداء.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بانتظام فهي تساعد على تقليل من مستوى التوتر، كما تساهم  بعض تمارين الحوض في تقوية العضلات المسؤولة عن عملية ضخ الدم إلى القضيب في أثناء الانتصاب مثل تمارين كيجل.

علاج ضعف الانتصاب النفسي بطرق أخرى :

يحتاج المريض إلى علاجات طبية بالإضافة إلى علاج ضعف الانتصاب ، ومن أهم هذه العلاجات التي قد يصفها الطبيب ما يلي:

  • الأقراص الدوائية، حيث يمكن استخدام السيلدانيفيل أو غيره من الأدوية التابعة لمجموعة علاج ضعف الانتصاب النفسي.
  • كذلك بدائل التستوسترون.
  • الحقن.
  • تحاميل القضيب.
  • الجراحة لزراعة القضيب.
  • كما يصف جراحة الأوعية الدموية.
  • مضخة القضيب.

قد يعجبك : أفضل حبوب الانتصاب لمرضى السكري

ماهو علاج ضعف الانتصاب النفسي بالأعشاب ؟

تستخدم بعض الأعشاب في تقليل التوتر والقلق والضعف الجنسي. لكن من المهم  استشارة الطبيب المختص  قبل استخدام هذه الأعشاب والمكملات في علاج ضعف الانتصاب النفسي. وذلك لتجنب حدوث أي ضرر أو آثار جانبية، ومن أهم هذه الأعشاب المستخدمة في علاج ضعف الانتصاب  ما يلي:

الجنسنج:

 وهو عبارة عن عشبة صينية أو كورية يأتي على شكل أقراص أو كريمات.

جذور عشبة الماكا السوداء:

 تساهم هذه الجذور من تخفيف التوتر كما تساعد في تحسين الأداء الجنسي.

عشبة الكافا:

 يعمل  هذا النبات  المساهمة  علاج  وتحسين  المزاج.

نبات البابونج: 

يساعد هذا النبات في تقليل أعراض القلق فهو بمثابة مهدئ للأعصاب .

ما دور الزوجة في ضعف الانتصاب النفسي ؟

يعتبر التواصل مع شريك الحياة  أهم أداة لتمتع بحياة جنسية مرضية، خصوصاً عند وجود مشكلة ضعف الانتصاب وما يرافقها من مشاعر خوف من الفشل الجنسي ، لذلك يجب على الشريكين أن  يبقوا داعمين لبعضهم وذلك لتحسين حياتهما الجنسية، وهناك عدة طرق  يمكن اتباعها من قبل الزوجة  لعلاج الخوف من الفشل الجنسي نذكر منها :

الاسترخاء وتهدئة القلق: 

يعد القلق من أكبر المساهمين في الإصابة بضعف الانتصاب، وفي بعض الأحيان يلعب دورًا أكبر من المشاكل الفسيولوجية، لذلك عند إصابة الزوح بضعف الانتصاب النفسي،يجب على الزوجة  محاولة تهدئته وذلك عن طريق الانشغال عن التركيز على الخوف من عدم الانتصاب، والاستمتاع  قدر الإمكان بالوقت الذي يقضيانه معًا.

ممارسة تمارين التدليك والتنفس: 

تساهم  ممارسة تمارين التنفس العميق في الاسترخاء، يستطيع الزوجين  تجربتها مع استخدام تقنيات التدليك وذلك عن طريق  اللمس والمداعبة لتجربة جنسية خالية من التوتر ومرضية . 

استشارة الطبيب:

 ترتبط  المشاكل المتعلقة بالفشل الجنسي  ارتباطًا وثيقًا بالعامل النفسي، لذا إذا كان الزوج يعاني من أي قلق وخوف من الفشل والأداء الجنسي، فلا بد من المسارعة في استشارة الطبيب المختص لتحديد أسباب المشكلة وطرق التخلص منها.

في نهاية المقال ، وبعد التعرف  إلى أهم أسباب وطرق  علاج ضعف الانتصاب النفسي، يجب الانتباه إلى أهمية تقديم كل الدعم للزوج لتقليل مشاعر الضغط التي تسيطر عليه، وتشجعيه على استشارة الطبيب ومتابعة العلاج، وكذلك مساعدته  في اتباع أسلوب حياة صحي ورياضي، لكي  يتم علاج المشكلة.

 

زر الذهاب إلى الأعلى